احتفاءً بالورد

بوصفها ملكة متوجة على عرش حدائق الزهور، تجسد الوردة معنى الجمال الذي لا يتقيد بزمن.